نبذة عن المنظمة تطوير التعليم العالمية (AEG)

ترتكز فلسفة منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG) على الايمان بأن البشر نشطون بطبعهم ويتفاعلون في داخل المجتمعات الذي يعيشون فيها. وبما أن الأفراد جزء من المجتمع، لذا فان الاستثمار في الأفراد لن يعود بالنفع على المجتمعات فحسب بل سوف يساهم في تنمية الأمم بقدر كبير. ويدرك صانعوا السياسات في دول العالم أهمية ذلك، فجعلوا التعليم أولى اهتماماتهم.

من نحن؟

حيث تقوم المنظمة بتوفير الإستشارات التي تتسم بالتميز من ناحيت مساعدة وتوجيه كل طالب لاختيار التخصص المناسب في الجامعة المناسبة حول العالم عن طريق تحديد البرامج التعليمية المتاحة بالجامعات العالمية، وتقديم الطلبات اللازمة للحصول على القبول من هذه الجامعات،

ثم مساعدة الطلاب في الحصول على التأشيرات اللازمة والعديد من المستندات الأخرى. حيث يعتبر تثقيف عملائنا حول التعليم هو أحد أهم اهدافنا الرئيسية ومايمييزنا.

فلسفتنا

وقد قامت المنظمة بافتتاح أول مكتب لها في مدينة (بريسبن-استراليا) عام 2006، وقد كانت تقوم بتقديم المساعدة للطلاب بصورة تطوعية وخاصة الطلاب المتحدثون باللغة العربية. ومع مرور الزمن ازداد حجم الأعمال التي تقوم بها المنظمة وبدأ في الاعتماد على شبكة دولية ضخمة من المعلومات. ومازال المكتب الرئيسي للمنظمة في مدينة (بريسبن) مع وجود 7 فروع لها منتشرة حول العالم. وقد تم تصميم هذه المكاتب بشكل عصري، بالإضافة إلى وجود غرف لتقديم العروض التوضيحية اللازمة وأقسام خاصة بتقديم الاستشارات التعليمية وأخرى لخدمات التأشيرات والدعم الطلابي.

في جميع أنحاء العالم

تعتبر منظمة التطوير للتعليم العالمي AEG
علامة تجارية حديثة المنشئ في استراليا ولكنها تهدف إلى إثبات وجودها بأنها منظمة متخصصة في تقديم كافة الاستشارات التعليمية للطلاب للدراسة بالجامعات والمعاهد العالمية.

وتتعامل المنظمة مع أكثر من 300 جامعة وكلية مرموقة حول العالم وتقوم بتزويد الطلاب بكافة المعلومات اللازمة لإكمال دراستهم في كل من آستراليا، نيوزلندا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، تركيا، دول الاتحاد الأوروبي، الهند والصين،.

الطلبة الملتحقون
حلول الأعمال
شركاؤنا حول العالم
رضا العملاء
دورات التدريب والتطوير

لماذا منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG)

slider3-2

نقوم في منظمة تطوير التعليم العالمية (AEG) بتوفير اكبر قدر من المعلومات عن الكليات والمعاهد والجامعات والمناهج التعليمية حيث أنها ليست مجرد منظمة استشارية للخدمات التعليمية بل هي شريك فعال واسع المعرفة يُمكّن المتقدم من اختيار الجامعات والكليات الملائمة لطموحه وتطلعاته المستقبلية وذلك وفقاً للآتي:

 

  • تزويد الطالب بالمعلومات اللازمة التي تساعده في التسجيل في الفرص التعليمية المتاحة بالجامعات والكليات والمعاهد بالإضافة إلى دورات تعلم اللغة الإنجليزية. وسهولة التواصل مع أعضاء الشركة.
  • العمل على تحقيق أحلام الطلاب في الوصول لأهدافهم التعليمية بعيدة المدى وذلك عن طريق مناقشتهم في كافة تجاربهم التعليمية السابقة والتي يمكن أن تساهم في ذلك. ونقل الخبرات العلمية والعملية وفقاً لما يتطلبه سوق العمل.
  • عندما يتم استشارة المنظمة من قبل طالبي الالتحاق بالجامعات المختلفة فسوف يتمثل دورنا الرئيسي في تقديم الدعم لهم بصورة مستمرة. فنحن نساعدك في اختيار الجامعات والمعاهد العالمية، نزودك بالمعلومات المطلوبة للحصول على التأشيرات اللازمة وكيفية تقديم تلك الطلبات، وإضافةً إلى بعض المتطلبات الأخرى الهامة التي من الممكن أن تحتاجها لاحقاً.
  • لذا فعندما يقع الاختيار على منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG) فسوف يتبين لمقدمي الطلبات بأننا لسنا منظمة استشارية فحسب، بل نحن منظمة تتمتع بالخبرة والتميز والمرونة في تعاملها مع عملائها. والاستمرار في الخدمات التعليمية وتوفير الوظائف بعد التخرج بإذن الله.

رؤيتنا و مهامنا

مهامنا

تتمثل مهام منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG) الأساسية في تقديم المعلومات الدقيقة للطلاب وذلك لتذليل الصعاب التي من الممكن أن تواجههم في إتمام عملية دراستهم في الجامعات والكليات العالمية.

رؤيتنا

نسعى في منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG) لكي نصبح من إحدى المؤسسات الرائدة في تقديم الخدمات التعليمية على مستوى العالم. حيث أن هذه المهام الكبيرة والرؤيا الواضحة المباشرة تُمثلان عاملاً جوهرياً في تطوير ونجاح الاستراتيجية التسويقية الداعمة لمهام ورؤيا منظمة التطوير للتعليم العالمي (AEG) وتؤكد نجاحها.